الأحد، 20 مارس، 2011

يموتُونْ .. !!




















- يمُوتُ أحدُهُمْ .. وَ تبقَى أنت | عَلى قارِعَة طريق الـ ( هَل )


هَلْ مَضَى نِصفْ عُمرِيّ , أمْ رُبعَه , أمْ ثلاثَةُ أربَاعِه ؟!
هَلْ سيَتجَعدُ وَجهِيّ يومَا مَا ؟!
وَ هَلْ سَأرَدُ إلى أرذَلِ العُمر ؟!






- يمُوتُ أحدُهُمْ .. وَ تسألُ نفسَك / لِمَا !


لِمَا تركنَا نُعيد حِسّابْ اعمَارِنا ؟!
لِمَا اختَارْ لنَا التَجَمد بذهُولْ اللَحظَه ؟!
وَ لِمَا نستَرقُ إجابَات مِن المَوتْ ذاتِه ؟!



 
اللهُم ارحَم موتَناَا وَ موتَى المُسلمِين
وَ أرحمنَا إذا صرنَا إلى مَا صاروَا إليه
..



الثلاثاء، 8 مارس، 2011

أنثَى / فحسّب ’











- عِندمَا تشتكِيّ الأنثى مِنْ التفَاصِيل الصَغِيرة .. / فأعلمْ بأنها تَفتَقدُ رَجُل











فِيّ غيَابكْ ..



.. / فِي غيَابك
تَسقٌط الأشيَاء من أعين الفرح { جملةً وَ تفصِيلا
وَ يُجهِض الصبَاح أصوَات العصَافير البريئة ( مِنك وَ منِيّ !! )

وَ تتلَحفُ الشَمس بنور القَمر
مَهاولة للهُروبِ ليس إلا ‘


 .. / فِي غيَابك
تُصَابُ شفتَاي بالشلل عَنْ الإبتسَامه
وَ تقبَعُ على مَلامِح وَجهِي الشَاحب كـ كَهل مُغبر !!



.. / فِي غيَابك
الأشيَاءْ تَموت بِمُجرد مرورِيّ بها
كالبعقة السودَاء أكون - مُثِيرةٌ للوَجع
بَاعِثة برَائحة البكَاءْ في كُل الزوايَا المستديره بغبَاء الغياب



.. / فِي غيَابك
لَستُ أنا أنا - وَلا أريدنِيّ
أو لا أَجدُنِي
......... الأهم بصِدق :
......... أن .. / غيَابك يَثقُب عَين الفَرحِ مِنْ وَجهيّ .. !!

















لونْ فاخِر




- أغمِسنِيّ فِيّ
............. ( حُزن أبيَض ) ..


أحتَاجُ أن أسقِطَ مِن عينَيّ
..................... .. / لؤلؤاً














الاثنين، 10 يناير، 2011

ثلاثُون موتاً , مَطرٌ وَاحِد , وَاحتمَالانْ







يَسْتَنْجِد الْأَنِيْن | بِالْحَنِيْن ..
وَنَكْتَفِي [ بِالْوُقُوْف فِي صَمْت ]

ثَلَاثُوْن مَرَّه .. نَتَناثَر حُبّا
.............. وَفِي كُل مَرَّه نَمـــوَت !!

نَسْتَفِيْق عَلَى حُب | عَلَى حُلُم [ جَدِيْد ]
نُعْطِي .. نَخْلُص .. نُضّحّي

............. وَاحْتِمَالَان { فَشِل \ وَنَجَاح }


نَبْتَسِم .. نَنْتَشِي .. نُغَنِّي
غَيْمَة أَخِيْرَه ... وَنَشْعُر بِالْحَيَاة مِن جَدِيْد !!

تُطِل سَحَابَه | وَتَسْقُط قَطْرَه
وَتَتَبَخَّر بِحُرْقَه ....... !!

نَتَلَاشَى

مَوْت وَاحِد | ثَلَاثُوْن قَطْرَة مَطَر | وفُرْصَّتَان لِلْحُب بأَحْتِمَال أَخْيَر !!!

الاثنين، 3 يناير، 2011

سيدِيّ النُور / ’











سَلامٌ مِن الله علِيكْ وَرحمة وَ نوراً إلى نُورِك ..
تحِية أنين منفَى , أرسُلهَا إليك ..
رُبمَا لأنهَا الأصدَق فِيّ رَحِم الضُلمَات ..


أبعَثُ سوَادِيّ هذا بَعد أن ضَاقت عليّ خيوطُه ..
وَأستحكَمتْ أوجَاعِيّ عليّ , وَقضت مِنيّ وطراً ..


سيدِيّ النُور / ’
أحِنْ إليك كثيراً , أفتَقِدُك , تُؤلمنِي أشيَائي في غيابك ..
لأنني بدونِك طَير يأنُ لجنَاحِه المكسُور !


سيدِيّ النُور / ’
أتعِيّ معنى الإحتيَاج ؟
البُكَاءْ فِيّ منَصِف السوَادْ ؟
التَشَرد | بِلا وَطنٌ وَلا مِدَاد ؟
أتعِيّ معنى أنْ أستَرقْ مِن وجوه الآخرِينْ حكَاية مُلبَده بـ ( مَن أنا ) ؟
أنْ أختَزِل مِنْ عيُون الأطفَال صُبحاً يتَنَفَسّ إليّ ؟
أنْ أموت جُوعاً , ليَتعرى فَمِيّ ثُم يستَنطِق قبساً مِن بيَاض ؟


سيدِيّ النُور / ’
رسَالتِي كتبتُهاَ بالسوَادْ .. عسى أن يَرِق قَلبُك لهَا وَ تهديهَا { طِفلةً مِنك ..
أحتَضِنها فيتلاشَى النِصفُ الأولُ مِن الليّل | النِصِفُ الأولُ مِن الوَجع ..








..